أضرار الليمون للبشرة

30 أكتوبر، 2018

العناية بالبشرة

تسعى جميع النساء في العالم للحصول على البشرة المثالية التي تمتاز بالصحة والنضارة، بالإضافة إلى اللون المتجانس الموحد والملمس الناعم، حيث تكون خالية من التجاعيد أو الحبوب، لذلك فهي في سعي دائم للبحث عن جميع الطرق، واتباع النصائح التي تضمن لها هذه النتيجة، فبعض السيدات يفضلن الذهاب إلى أطباء الجلد أو الصيدليات للحصول على أفضل المستحضرات والكريمات، وبعضهن الآخر قد يكتفي باستخدام الوصفات المنزلية المجربة، ولعل أكثر الوصفات المنزلية التي يتم استخدامها من قبل النساء، هي تلك التي تحتوي على الليمون، ومما لا شك فيه بأن لليمون فوائد للبشرة، إلا أن له بعض الأضرار التي سنتعرف عليها في هذا المقال.

أضرار الليمون

تتعدد أضرار الليمون التي تؤثر على الجسم بشكل عام والبشرة بشكل خاص، نذكر أبرزها كالآتي:

أضرار الليمون للبشرة

هذه أبرز أضرار الليمون للبشرة:

  • جعل البشرة أكثر جفافا، وخصوصا لأصحاب البشرة الجافة حيث تصبح متقشرة جدا.
  • التسبب بنزيف أو طفح جلدي عند استخدام عصير الليمون على حب الشباب أو البثور الموجودة على البشرة؛ نظرا لوجود العناصر الحمضية في الليمون والتي تتفاعل مع هذه الحبوب تاركة آثارا طويلة الأمد على الوجه.
  • التسبب بعدم توحد لون البشرة وظهور البقع، وذلك عند الاستخدام المفرط لعصير الليمون على البشرة.
  • الحساسية للضوء على المدى الطويل وعند الاستخدام المفرط لعصير الليمون على البشرة لمدة طويلة.
  • التسبب المباشر لحروق الشمس الخطيرة، وذلك عند الاستخدام الكثير لعصير الليمون على البشرة وبالأخص لأصحاب البشرة الفاتحة

أضرار الليمون للجسم

قد يؤدي الإكثار من شرب عصير الليمون أو تناوله مع الأطعمة إلى العديد من المضار على جسم الإنسان بشكل عام، حيث يمكن أن نشمل أضراره بالنقاط التالية:

  • حدوث اضطرابات في المعدة في حال تم استهلاك الكثير من عصير الليمون باليوم الواحد.
  • الإصابة بقرحة هضمية؛ نتيجة الاستهلاك المفرط لليمون الذي يؤدي إلى تحويل المعدة إلى حمضية للغاية من خلال تحفيز إنتاج الحمض الذي يؤثر على جدار المعدة ويهيج البطانة مما يؤدي إلى حدوث القرحة.
  • التأثير المباشر والسلبي على طبقة مينا الأسنان، الذي قد يؤدي إلى حدوث تسوس أو تلون أو فقدان الأنسجة السنية؛ وذلك بسبب احتواء الليمون على حمض الستريك والإسكوربيك، اللذان يلعبان دورا في تآكل مينا الأسنان.
  • أثبتت الدراسات أن الليمون يمكن أن يكون من الأسباب الأكثر شيوعا خلف الصداع النصفي المتكرر أو هجمات الصداع.
  • زيادة الرغبة في التبول عند الإكثار من تناول الليمون أو عصيره؛ بسبب احتوائه على نسبة عالية من فيتامين C الذي يجعل من الليمون مدرا طبيعيا للبول.

القيمة الغذائية لليمون

يحتوي الليمون على الكثير من العناصر الغذائية الضرورية لصحة الجسم، والتي تشمل الفيتامينات كفيتامين C، وفيتامين B6، وفيتامين A، وفيتامين E، والفوليت، والنياسين، والثيامين، والريبوفلافين، وحمض البانتوثنيك، والمعادن كالنحاس، والكالسيوم، والحديد، والمغنيسيوم، والبوتاسيوم، والزنك، والفسفور، والبروتين، كما يحتوي الليمون على مضادات الأكسدة التي تمنع الإصابة بالكثير من الأمراض كالسكري، وضغط الدم المرتفع، وعسر الهضم، والإمساك.

فوائد الليمون للبشرة

يحتوي عصير الليمون على الفيتامينات وأهمها فيتامين C، بالإضافة إلى المعادن، هذا عدا عن مضادات الأكسدة ومضادات البكتيريا والخصائص القابضة وغيرها من الأمور التي تعود بالكثير من الفوائد على البشرة، ويمكن تلخيص أهم فوائد عصير الليمون للبشرة وكيفية استخدامه عليها في النقاط الآتية:

  • يعمل الليمون على تجديد البشرة وجعلها أكثر جمالا وأضغر سنا؛ وذلك بفعل فيتامين C الذي يحفز إنتاج الكولاجين بالبشرة، مما يؤدي إلى استعادة مرونة البشرة فيجعل مظهرها أكثر شبابا ونعومة.
  • يساعد الليمون على منع علامات الشيخوخة المبكرة كالتجاعيد والخطوط الدقيقة؛ وذلك بفعل خصائصه القابضة التي تعمل على شد البشرة، بالإضافة إلى حماية البشرة من أضرار الجذور الحرة، ويتم ذلك عن طريق وضع القليل من العسل على قطعة من حبة ليمون وفركها برقة على الوجه والرقبة، وتركها لمدة 10 دقائق، من ثم غسلها بالماء الفاتر، ويكرر ذلك مرة أو مرتين بالأسبوع للحصول على النتائج المطلوبة.
  • يساعد الليمون على التخفيف من الندوب والبقع الناتجة عن حب الشباب؛ وذلك بسبب احتواء الليمون على حمض الإسكوربيك وفيتامين C، كما أن احتوائه على خصائص مضادة للبكتيريا تساعده على قتل البكتيريا المسببة لحب الشباب، ويمكن تحضير محلول مكون من نصف ملعقة صغيرة من عصير الليمون وماء الورد، ووضعه على المنطقة المتأثرة باستخدام كرة قطنية، وغسل المنطقة بالماء البارد بعد تركها ربع ساعة، ويمكن تكرار ذلك مرتين بالأسبوع للتخلص من هذه الندبات.
  • يساعد الليمون على التخفيف من علامات التمدد بالبشرة، وذلك بفعل الخصائص الحمضية لليمون التي تساعد البشرة على التخلص من خلايا الجلد الميتة وتحفيز إنتاج الجديد منها، ويتم ذلك عن طريق فرك علامات التمدد بشريحة من الليمون برقة وبحركات دائرية لمدة 5 دقائق، ثم تترك المنطقة إلى أن يجف الليمون وتغسل بالماء الدافئ، وينصح بتكرار ذلك مرة أو مرتين باليوم.
  • يعمل الليمون على التخلص من النمش؛ بسبب خصائصه التفتيحية، وذلك عن طريق تدليك المناطق المتأثرة بعصير الليمون الطازج لمدة 5 دقائق، ومن ثم تترك المنطقة لمدة 10 دقائق قبل غسلها بالماء الفاتر، ويكرر ذلك مرتين يوميا للحصول على النتائج المطلوبة.

نصائح ومحاذير حول استخدام الليمون

هذه بعض النصائص والمحاذير التي يجب أخذها بعين الاعتبار عند استخدام الليمون للبشرة:

  • عدم استخدام الليمون في حال وجود حساسية تجاهه.
  • الحرص على ترطيب البشرة بعد وضع الليمون عليها؛ فهو يسبب الجفاف.
  • التوقف عن استخدامه إذا تم الشعور بحرق أو لدغ.
  • ضرورة الابتعاد عن منطقة العينين والجفون عند استخدامه؛ حتى لا يحرق أو يلدغ العينين.
  • الحرص على عدم الخروج والتعرض لأشعة الشمس بعد وضع الليمون على البشرة؛ حتى لا تصبح البشرة حساسة لأشعة الشمس.
  • يمكن تخفيف عصير الليمون بالماء قبل استخدامه.
  • الحرص على استخدام عصير الليمون الطازج.

قائمة المراجع