فوائد التمر للرضع طبياً

31 أكتوبر، 2018

التمر

يعتبر التمر من الفواكه الصيفية التي تنمو في دول الخليج العربي لا سيما في السعودية، حيث ينمو على أشجار النخيل، وهو من أكثر الفواكه التي حث الدين الإسلامي على تناولها نظرا لفوائده المتعددة، حيث قال النبي محمد عليه الصلاة والسلام: (بيت لا تمرَ فيهِ، جياع أهله) [صحيح مسلم]، كما أصبح في الوقت الحالي يدخل في المجالات المختلفة والمتنوعة ونذكر منها: المجالات التجميلية، والمجالات الغذائية وغيرها، وفي هذا المقال سنتحدث عن فوائده للرضع، بالإضافة إلى فوائده العامة.

فوائد التمر للرضع

  • يحد من الإمساك الذي يصيب الرضيع، ويمكن استخدامه بإعطاء الرضيع القليل من منقوع التمر يوميا.
  • يحافظ على صحة الرضيع بفعالية؛ نظرا لاحتوائه على العناصر والفيتامينات الغذائية المتنوعة، ويمكن استخدامه بوضع ملعقة كبيرة من التمر المهروس في كأس من الحليب السائل، ثم إعطاؤه للطفل.
  • يمد الرضيع بالسكريات اللازمة، وبالتالي يزيد من نشاطه.
  • يحد من احتمالية إصابة الطفل بعسر الهضم؛ نظرا لاحتوائه على السكريات الطبيعية.
  • يحافظ على صحة معدة الرضيع.
  • يحد من الإسهال.
  • يحافظ على لثة الرضيع، وبالتالي يقلل احتمالية التهابها وإصابتها بالأمراض المتنوعة.
  • يساعد على إنبات الأسنان للرضيع.
  • يقلل من احتمالية إصابة الرضيع بالشلل الدماغي.

ملاحظة: يفضل إعطاء الطفل الرضيع منقوع التمر، بعد بلوغه سن العام.

فوائد التمر العامة

  • يساعد على تقوية الرحم.
  • يزيد من إدرار الحليب للمرضع.
  • يسهل عملية الولادة بشكل فعال، وبالتالي ينصح بتناوله للحامل.
  • يقوي الجهاز العضلي في الجسم.
  • يحد من ظهور علامات الشيخوخة والخطوط الدقيقة على البشرة.
  • يحسن من صحة العينين، وبالتالي فإنه يمنع الأمراض المختلفة التي تصيبها مثل: العمى، والعشى الليلي، والمياه الزرقاء وغيرها.
  • يساعد على تليين الأوعية والشرايين الدموية.
  • ينشط الجهاز الهضمي في الجسم.
  • يحد التمر من الإمساك، بتناول حبة واحدة منه يوميا.
  • يحافظ على صحة الدماغ، وعلى صحة الشرايين الموجودة حوله.
  • يساعد على إدرار البول.
  • ينظف الكبد من السموم الضارة.
  • يزيل السموم، والأوساخ، والحصى المتراكمة حول الكلى.
  • يقلل من احتمالية الإصابة بأمراض الأسنان المختلفة مثل: التهاب اللثة، والتسوس وغيرها.
  • يحافظ على صحة البشرة، كما يزيد من نضارتها وجمالها.
  • يقلل من احتمالية الإصابة بتساقط الشعر.
  • يحد من النزيف الذي يصيب الحامل عادة.
  • يحد من مرض السرطان؛ نظرا لاحتوائه على مواد مضادة للأكسدة.
  • يقلل من الإمساك.
  • يحد من مرض فقر الدم بفعالية.
  • يحد من احتمالية الإصابة بالفشل الكلوي.
  • يقلل من حموضة المعدة، وارتداد المريء.
  • يحد من الصداع والدوران.
  • يقي الجسم من السموم والبكتيريا المختلفة.
  • يحد من السعال، والأمراض الصدرية المتنوعة.
  • يعالج مرض اليرقان بفعالية.
  • يحافظ على صحة الغدة الدرقية.
  • يحسن السمع، وبالتالي ينصح بتناوله للأشخاص الذين يعانون من ضعف في السمع.
  • يحسن المزاج، وبالتالي يحد من التوتر، والاكتئاب، والقلق.