فوائد الرمان للحامل والجنين

17 أكتوبر، 2018

فوائد الرمان للحامل والجنين

  • يعتبر الرمان من أفضل العناصر الطبيعيّة التي ينصح الأطباء المرأة الحامل بتناولها خلال مراحل الحمل المختلفة، وخاصة في المراحل الأخيرة منها، حيث يقلل إلى حد كبير من التشنّجات والتقلّصات والأوجاع التي تحدث في الرحم، ممّا ينعكس بشكل إيجابي جداً على تسهيل عملية الولادة، ويخفّف من احتمالية الولادة غير الطبيعيّة، وذلك من خلال تقوية عضلات الرحم.
  • يحتوي في تركيبته الطبيعيّة على نسبة عالية من الحديد، الذي يعدّ أساساً لتقوية دم المرأة الحامل، ويقي من إصابتها بفقر الدم أو الأنيميا.
  • يحتوي على مجموعة متكاملة من الفيتامينات الأساسية والضرورية للجسم، والتي يرتبط بعضها في النمو الصحي والسليم للجنين على رأسها فيتامين د، وفيتامين هـ، وفيتامين ب، وفيتامين أ، والتي يعتبر نقص بعضها من المسبّبات الرئيسيّة للتشوّهات الخلقية للأطفال.
  • يعتبر من أقوى مضادات الأكسدة، مما يجعل منه أساساً للتصدي للعديد من الأمراض والعدوى الفايروسية والجرثومية، ويساعد على تقوية الجهاز المناعي، ويقي من الأمراض الخطيرة التي تصيب الجسم وتلحق ضرر بصحة الحامل.
  • يعتبر من أقوى المضادات للعوامل المسببة للتشوهات الخلقية الناتجة عن العوامل الوراثية، مما يعتبر مفيد جداً لصحة الجنين أو المولود.
  • يحتوي على نسبة عالية من فيتامين C، المسؤول عن صحة وجمال ونضارة البشرة والجلد، كما يحتوي على عناصر تجعل منه خير علاج لمشاكل الشعر المختلفة على رأسها كل من التقصّف، والتجعد، والتساقط، والتكسر، وانعدام الكثافة واللمعان وغيرها، وخاصةً أن الشعر يتعرض لضعف عام خلال فترة الحمل، كما يعد مفيداً جداً للحفاظ على أسنان المرأة الحامل ويمنع من تكسّرها، ويحول دون التهاب اللثة والتسوس وغيرها من المشاكل التي تصيب وتهدد صحة الفم.

فوائد الرمان للحامل فى الشهور الأولى

فوائد الرمان للحامل في الشهور الأولى

يجب التركيز على اختيار الأطعمة الصحيّة للمحافظة على صحّة الأمّ الحامل والجنين، وتعتبر فاكهة الرمان وعصيرها خياراً آمناً، ومغذياً، وصحياً للحامل خلال الشهور الأولى، وخلال فترة الحمل بشكل عام، وبالرغم من ذلك فإنّه يُنصح بتجنّب استخدام مستخلصات الرمان خلال هذه الفترة؛ حيث إنَّ هذه المستخلصات غالباً ما تحتوي على قشر الرمان الذي يمكن أن يحفز تقلصات الرّحم، كما أنَّها قد استُخدمت في بعض الأحيان للإجهاض.[٤] وفيما يأتي نذكر بعضاً من فوائد الرمان للمرأة الحامل:

  • قد يساعد شرب المرأة الحامل لعصير الرمان على تقليل خطر التعرض لمشاكل الدماغ عند الأجنّة؛ حيث بيّنت إحدى الدراسات الحديثة أنَّ شرب عصير الرمان بالنسبة للأمهات الحوامل المعرّضات لخطر الولادة المبكرة قد يساعد على تقليل خطر إصابة الأطفال بمشاكل الدماغ الناتجة عن نقص الأكسجين وانخفاض تدفق الدم، وتُعرف هذه الحالة باسم نقص تروية الأكسجين إلى الدماغ، حيث تؤثر هذه الإصابات بشكلٍ سلبيٍّ في نموّ الطفل، كما أنَّها يمكن أن تسبب الولادة المبكرة، وإصابة الأطفال بالنوبات، أو الشلل الدماغي (بالإنجليزية: Cerebral palsy).[٥]
  • يحتوي الرمان على كميات عالية من الألياف؛ حيث إنَّ نصف كوب من الرمان يحتوي على 5 غرام من الألياف التي تعتبر مهمة أثناء فترة الحمل؛ ومن الجدير بالذكر أنّ الألياف تساعد على الوقاية من الإصابة بالإمساك، وهي مشكلة تعاني منها نصف النساء الحوامل تقريباً، ومن الجدير بالذكر أنّه يوصى باستهلاك النساء الحوامل 25-30 غرام من الألياف يومياً.[٤]
  • يساعد عصير الرمان على ترطيب وإمداد جسم المرأة الحامل بالعديد من العناصر الغذائيّة المهمّة،[٦] ومن هذه العناصر:
    • فيتامين ج، والذي يساعد على امتصاص الحديد الموجود في الفاكهة والمصادر النباتية، مما قد يساهم في الوقاية من فقر الدم الناجم عن عوز الحديد (بالإنجليزية: Iron deficiency anemia)، ومن الجدير بالذكر أنّ الأطعمة التي تحتوي على الحديد وفيتامين ج تساعد على الوقاية من المضاعفات التي يسببّها نقص الحديد، مثل وزن الولادة المنخفض (بالإنجليزية: Low birth weight baby)، والولادة المبكرة (بالإنجليزية: Preterm delivery).[٤]
    • فيتامين ك، والذي يلعب دوراً مهمّاً في تخثر الدم الطبيعي، كما أنّه يساعد على زيادة قوة عظام الأم والجنين على حدٍّ سواء.[٦]
    • حمض الفوليك، والذي يعتبر ضرورياً للأم الحامل بشكل خاص لتقليل خطر إصابة الجنين بعيوب الأنبوب العصبي (بالإنجليزية: Neural tube birth defects).[٦]
    • البوتاسيوم، والذي يحافظ على سلامة أعصاب وعضلات الأم وعملها، كما أنّه يساعد على الوقاية من الإصابة بالتقلّصات في الساق.[٦]

فوائد الرمان للحامل في الشهر التاسع

  • خفّف من الإحساس بحرقة المعدة.
  • يقيها من النزيف.
  • يقوّي عظامها وعظام الجنين.
  • يساعد على امتصاص الحديد في جسمها.
  • يقلّل من سوء الهضم.
  • يقيها من الإمساك وذلك لاحتوائه على الألياف الغذائيّة.
  • يجعل المرأة الحامل تحافظ على وزنها، وذلك لاحتوائه على الكربوهيدرات، والألياف الغذائيّة، فهو يعدّ مخفّض للسعرات الحرارية.
  • يحافظ على صحّة الجنين، ويقيه من التشوّهات الخلقيّة، ويقلّل من تلف أنسجة الدماغ لديه.
  • يقيها من فقر الدم المعروف باسم الأمينيا، وذلك لاحتوائه على فيتامين ج.

فوائد الرمان للجنين

فوائد الرّمان للجنين

  • يحافظ على صحة عظام الجنين.
  • ينشط الجهاز المناعي.
  • يحافظ على صحة الجنين؛ نظراً لاحتوائه على مواد مضادة للأكسدة.
  • يمدّ الجنين بالأكسجين اللازم، وبالتالي يقلل احتماليّة إصابته بالإعاقة الذهنيّة.
  • يقلل من احتماليّة إصابة الجنين بتلف الدماغ.
  • ينشط من كفاءة الدماغ، ويفضل تناول الحامل كأساً من عصير الرمان يومياً في الأشهر الأخيرة من الحمل.

فوائد الرمان للحامل

  • ينشط الدورة الدمويّة.
  • يقلل احتمالية إصابة الحامل بالنزيف؛ لاحتوائه على فيتامين ج بكثرة.
  • يحافظ على صحة ورشاقة الحامل، وبالتالي يقلل احتماليّة إصابتها بالوزن الزائد.
  • يحدّ من مرض فقر الدم.
  • ينشّط الجهاز الهضمي للحامل، وبالتالي يقلل احتماليّة إصابتها بالإمساك.
  • يحافظ على صحة الحامل؛ لاحتوائه على العناصر والفيتامينات المختلفة.

ملاحظة: لا يفضل الإفراط في تناول الرمان للحامل تحديداً في الأشهر الأولى من الحمل؛ لأنّه يمكن أن يؤدي إلى الإجهاض، نظراً لقدرته على توسيع الرحم.

فوائد عصير الرمّان للحامل

  • لا يمكن إحصاء فوائد الرمان ولا سيّما على صحّة الحامل، فالرمان غني بالكثير من الفيتامينات والتي من بينها فيتامين أ، ج، هـ، إضافة لاحتوائه على حمض الفوليك، والمعادن ومنها البوتاسيوم، الكالسيوم، والحديد، كما ويحتوي الرمان على المضادات المؤكسدة والتي تحارب ظهور الشقوق الحرة، فهو يحتوي على مضادات الأكسدة بكمية أكبر من تلك الموجودة في الشاي الأخضر، وتلعب هذه المضادات دوراً في حماية جسمها من التعرض للالتهابات كما ويقيها من الأورام الخبيثة ويزيد من قوّة الجهاز المناعي.
  • يقي عصير الرمان من الإصابة بالإمساك نظراً لغناه بالألياف، فكوب العصير الواحد منه أو من حبوبه يحتوي على نحو سبعة غرامات من الألياف وهو ما يعادل 25% من حاجة الجسم اليومية للألياف، إذ إنّ جسم الحامل يحتاج قرابة 25-30 غرام بشكل يومي من الألياف، والتي من شأنها أن تسهّل عمليّة الهضم وتقي من التعرّض للإمساك والذي كثيراً ما يرافق الحامل في هذه المرحلة.
  • يقي من التعرّض لفقر الدم الأنيميا، لاحتوائه على فيتامين ج الذي يحفّز امتصاص الجسم للحديد، إذ أن نقص حصول الجسم على هذا العنصر وبكميات مناسبة يزيد من خطر حدوث خلل في وزن الجنين أو التسبّب بمشاكل صحيّة تهدّد حياته.
  • يوفر عصير الرمان الحماية اللازمة لدماغ الجنين، من خلال حماية أنسجة المخ من التعرّض للتلف، إضافة لتقليل نسبة ولادة طفل بعيوب خلقية نتيجة لما يحتوي عليه من الفولات.
  • من الجيد معرفة أنّ عصير الرمان له القدرة في الحفاظ على الوزن، لانخفاض معدّل السعرات الحرارية التي يحتويها، فالكوب الواحد يحتوي حوالي 145 سعر حراري، ويحتوي أيضاً على كمية من الكربوهيدرات التي تزوّد جسم الحامل بالطاقة التي يحتاجها لكي تتحرّك وتمارس أنشطتها بأقل جهد، ولاحتوائه على الألياف فتستغرق وقتاً في المعدة الأمر الذي يشعر بالشبع.
  • يحتوي على فيتامين ك، المسؤول عن تعزيز تجلطات الدم وتقوية عظام الأم والجنين.

إنّ شرب عصير الرمان أو تناول ثماره لا يشكل أي خطر على الجنين أو على صحة الأم ولا يتسبب بأي تأثيرات جانبية ، ويكون الضرر بتناول مستخلصات الرمان من القشور فهي تتسبّب بحدوث تقلّصات لجدران الرحم ويزيد من فرص حدوث الإجهاض.