فوائد الكركم للبطن

31 أكتوبر، 2018

الكركم

الكركم هو نبات عشبي من فصيلة الزنجبيل. كان يعتقد ممارسو الطب الأيروفيدي قديما بأن الكركم مادة لها القدرة على تنقية وتصفية جميع أعضاء الجسم، ويطحن الكركم ويحول إلى بودرة صفراء اللون تدخل في عمل الكثير من المأكولات، فهو يعتبر أحدَ أهم أنواع التوابل التي يجب توافرها في المطبخ العربي والمطابخ العالمية، ويعود موطنه الأصلي إلى مناطق جنوب شرق آسيا مثل الصين، والهند، وتايوان، والباكستان، وتايلاند، وبيرو، وأمريكا اللاتينية.

فوائد الكركم للبطن

للكركم العديد من الفوائد للجسم ككل، وللبطن بشكل خاص فهو يفتت الدهون المخزنة والمتراكمة في البطن منذ زمن، وأيضا يعمل على تنقيته من السموم، ويمكن الاستفادة من هذه الميزة عن طريقِ شرب منقوع الكركم مع الحفاظ على غذاء صحي ومتوازن، ويمكن عمل مزيج من الكركم والزنجبيل الطازج المبشور بمقدار ملعقة كبيرة لكل منهما وإضافة الماء المغلي عليهما، ويمكن شرب هذا المزيج قبل الوجبات الأساسية بساعة.

فوائد الكركم العامة

للكركمِ العديد من الفوائد للجسم بشكل عام، ومنها:

  • علاج مشاكل الشعر المختلفة، فله القدرة على علاج تساقط الشعر، وذلك عن طريق إضافته للعسل والحليب ودهن الشعر بهذا المزيج لمنع فقدان الشعر، ويمكن استخدامه أيضا لعلاج مشكلة قشرة الرأس، وذلك عن طريق دهن الكركمِ بقليل من زيت الزيتون والكركم قبل عمل حمام للشعر بربع ساعة، حيث يعمل هذا المزيج أيضا على تقويةِ بويصلات الشعر، كما أن الكركمَ يدخل في عمل الصبغات الطبيعية للشعر، حيث يضفي عليها اللون الذهبي اللامع.
  • علاج مشاكل البشرة المختلفة مثل حب الشباب، حيث إن له خصائص مطهرة ومنظفة للوجهِ ومضادة للجراثيم أيضا، كما أنه يساعد على عمل توازن في إفراز الدهون الموجودة في البشرة، وللتخلص من حب الشباب يمكن عمل وصفة عن طريق مزج مسحوق الكركم مع مسحوق خشب الصندل مع عصير الليمون ودهن الوجه به لمدة عشر دقائق، ثم غسله بالماء الفاتر وتجفيفه جيدا.
  • التخلص من مشكلة الهالات السوداء الموجودة على الوجه بشكل عام، ويمكن عمل مزيج من الكركم مع الحليب وعصير الطماطم والأرز المطحون، ودهن الوجه والرقبة بهما، وترك هذا المزيج على الوجه لمدة نصف ساعة ثم غسل الوجه بالماء الفاتر.
  • علاج التهاب المعدة والقولون؛ وذلك نتيجة احتوائه على مادة الكركمين.
  • علاج التهاب المفاصل؛ نظرا لوجود مادة الكركمين في الكركم، والتي لها خواص مضادة للأكسدة وللالتهابات.
  • الوقاية من أمراض خطيرة، مثل السرطان وكذلك مرض الزهايمر.
  • تحسين عملية الهضم ووقاية القلب من الأزمات.
  • علاج اضطرابات المعدة.