فوائد الكركم والحليب

31 أكتوبر، 2018

الكركم والحليب

يشتهر كل من الحليب والكركم بالعديد من المزايا الهامة والقيمة الغذائية العالية، فكلاهما له خصائص مضادة للالتهابات، وللبكتيريا، وللفطريات، والفيروسات، ويحتويان على مضادات للأكسدة بنسب عالية، وهما من المواد التي تكافح السرطان، وترفع من مناعة الجسم بشكل عام، ويحتوي الكركم على العديد من المكونات الهامة مثل البروتينات، والألياف الغذائية، وفيه كمية جيدة من حمض النيكوتين، ويحتوي على العديد من الفيتامينات مثل فيتامين C, E,K، وفيه العديد من المعادن مثل الصوديوم، والبوتاسيوم، والكالسيوم، والنحاس، والحديد، والمغنيزيوم، والزنك، ولذلك فإن تناول كوب من الحليب المضاف له ملعقة من الكركم المطحون بشكل يومي يمنح الجسم العديد من الفوائد الصحية.

فوائد الحليب بالكركم

  • يسكن الألم ومضاد للالتهابات: تناوله من الوسائل السريعة في علاج الألم الناتج عن الأورام والصداع، وهو يعتبر معقما طبيعيا للجسم، ومعقم أيضا للجروح، ويساعد تناوله على وقف نزيف الدم.
  • يعالج السعال والزكام: نظرا للخواص التي يتميز بها هذا الحليب فهو قادر على تسكين ألم الحنجرة، كما أنه يعالج السعال والزكام كونه يقضى على البكتيريا التي تتسبب هذا المرض.
  • يعالج الروماتيزم: ينصح بتناول حليب الكركم مرتين يوميا، فهذا الحليب يسهل عملية الاستيقاظ في الصباح، كما أنه يخفف من حدة مشكلة الروماتيزم، ويعالج الأورام التي تصيب المفاصل، ويخفف من الألم المصاحب لهذا المشكلات الصحية.
  • يعتني بالجلد: تناول هذا الحليب لمرتين يوميا صباحا وقبل النوم يعمل على تنقية الدم من السموم والمواد الضارة، وينتج عن ذلك إشراق البشرة وصحتها، وصحة الجسم بشكل عام.
  • يعالج السرطان: الحليب بالكركم جيد للوقاية ولعلاج سرطان الصدر، والقولون، والبروستات، ولسرطان الرئة نتيجة للخواص المضادة للالتهابات التي يتميز بها.
  • يعالج مشاكل جهاز التنفس: هذا الحليب يفيد في علاج العديد من المشاكل الصحية التي تصيب الجهاز التنفسي كونه فعالا في القضاء على بعض أنواع البكتيريا المسببة للأمراض.
  • يحسن صحة العظام: حليب الكركم من المصادر الجيدة للحصول على الكالسيوم، لذلك فهو فعال في تحسين صحة العظام وتقويتها، وهو جيد ليقيها من الأمراض ويبقيها بصحة مثالية.
  • ينقي الدم: هذا الحليب يعتبر علاجا منزليا فعالا لتنقية الدم وتحسين الدورة الدموية في الجسم.
  • يخفف من تشنجات الحيض: يحتوي هذا الحليب علة بعض المكونات التي تخفف من التشنجات التي تصاحب فترة الحيض، ويعمل على تخفيف الألم في هذه الفترة.
  • يحسن من كفاءة عمل الجهاز الهضمي: لهذا الحليب القدرة على التخلص من اضطرابات الهضم، وعلاج القرحة، والتخلص من التهابات القولون، كما أنه فعال في معالجة مشكلة عسر الهضم، والوقاية من التعرض للإسهال.