فوائد الليمون وقشره

30 أكتوبر، 2018

الليمون

يعتبر الليمون من الفواكه الحمضية التي تزرع بكثرة في آسيا وشمال الهند وأنحاء مختلفة من العالم، ويعد من الثمار الغنية بفيتامين ب2 أو الريبوفلافين، وفيتامين ب، وج، إضافة إلى فيتامين ب3 أو النياسين، كما يحتوي على عدد من المركبات المعدنية؛ مثل: البوتاسيوم والكالسيوم والمواد الكربوهيدراتية، وسنتطرق في موضوعنا إلى ذكر أبرز فوائد الليمون وقشره، والذي يمتاز بقيمته الغذائية العالية التي تشجعنا على استخدامه وعدم رميه.

فوائد الليمون

  • يحمي الليمون جسم الإنسان من الإنفلونزا، ونزلات البرد، بفضل احتوائه على فيتامين ج، ويعتبر مضادا طبيعيا للفيروسات.
  • يدر البول: حيث يفتت الليمون الرمل والحصى، ويعالج قصور الكلى، كما يحارب الجراثيم الموجودة في المسالك البولية، ويقضي عليها.
  • يهدىء الأعصاب.
  • يعالج الروماتيزم وآلام المفاصل.
  • يعالج الجلد من الحساسية.
  • يقي الجسم من الإصابة بأمراض مختلفة؛ مثل: التيفوئيد، والكوليرا، والملاريا.
  • يقوي الشرايين والأوعية الدموية لغناه بفيتامين ج ومادة Rutin.
  • يعالج إدمان المواد المخدرة كالأفيون.
  • يحد من نزيف الرحم.
  • يقوي مناعة الجسم ويحافظ على صحته.
  • ينقي ويحمي الأمعاء والكبد من السموم.
  • يمنع تكون الحصى أو رواسب الكالسيوم في المرارة والكلى.
  • يبطىء نمو الخلايا السرطانية والأورام بفضل احتوائه على جليكو سيدات الفلافون.
  • يقضي على الديدان المعوية.
  • ينظم مستوى ضغط الدم.
  • يخفف من أعراض مرض الربو.
  • يعالج العين من الزلال وعدم وضوح الرؤية.
  • يقلل من معدل ارتفاع السكر في الدم.

فوائد قشر الليمون

يحتوي قشر الليمون على كمية عالية من فيتامين ج، والكالسيوم، وعدد من العناصر الغذاية المهمة لصحة الجسم بشكل عام، ومن أبرز فوائد هذه القشور ما يأتي:

  • يعالج الأكسدة: يقلل قشر الليمون من ضغط التأكسد؛ لاحتوائه على معدلات عالية من حمض الفلافونويد.
  • يخلص الجسم من السموم: يقضي قشر الليمون على العناصر السامة التي تضعف قدرة الجسم الداخلية بفضل احتوائه على البيوفلافونوديس الحمضي.
  • يحارب السرطان: يقاوم الخلايا السرطانية في جسم الإنسان لاحتوائه على الليمونين وsalvestrol Q40.
  • يقلل مستوى الكولسترول في الدم: يحتوي قشر الليمون على البوليفينول ومركبات الفلافونويد التي تسهم في الحفاظ على صحة القلب.
  • يحافظ على ضغط الدم، ويقي الجسم من الإصابة بنوبات السكر بفضل احتوائه على البوتاسيوم.
  • يحافظ على صحة الفم ونظافته بفضل احتوائه على نسبة عالية من فيتامين ج.
  • يقاوم أمراض اللثة، ويحد من إصابتها بالنزيف والالتهاب؛ لاحتوائه على نسبة مرتفعة من حمض الستريك.
  • يخفض من السمنة والوزن الزائد؛ لاحتوائه على عنصر فعال يعزز من فقدان الوزن بشكل كبير وهو البكتين.
  • يعالج البشرة من مشكلة حب الشباب.
  • يفتح لون البشرة ويقضي على البقع الداكنة.
  • يحمي البشرة من ظهور علامات التقدم في السن؛ لاحتوائه على مضادات الأكسدة التي تكافح الجذور الحرة الموجودة في الجلد.