فوائد بذور التين الشوكي

31 أكتوبر، 2018

بذور التين الشوكي

التين الشوكي ويسمى أيضا صبير التين الهندي، أو أكناري، أو البِلِس، أو الصبار كما هو معروف في العراق وسوريا، أو كرموس النصارى في المغرب، أو البرشومي في السعودية، وهو نبات معمر من الفصيلة الصبارية، حيث يتحمل النمو في المناطق الجافة والصحراوية، وتظهر عليه الأشواك الحادة بشكل كبير، إلا أن له العديد من الاستخدامات والفوائد التي سنوضحها في مقالنا هذا.

فوائد بذور التين الشوكي

  • تسريع وتسهيل عملية هضم الوجبات الدهنية والدسمة، وتقليل عملية امتصاص الدهون والسكريات في الجسم.
  • تقليل الشعور بالظمأ في الصيف الحار، حيث يحتوي التين الشوكي بطبيعته على عنصر البوتاسيوم الذي يساهم في انقباض العضلات ويهدئ الأعصاب ويوازنها، والمساهمة في عملية التمثيل الحيوي والإنزيمي لتوفر فيتامين ج في مكوناته.
  • مناسب جدا في حالة عمل الرجيم والتخسيس وتقليل نسبة الكولسترول في الدم، وذلك لأنه يحتوي على نسبة قليلة جدا من السعرات الحرارية وعنصر الصوديوم، فحبة التين الشوكي الواحدة تحتوي على ثلاثين سعرا حراريا فقط، فضلا عن منح الشخص عند تناوله الشعور بالشبع، وفقدان الشهية لتناول الطعام، وهذا يساهم في نجاح إنقاص الوزن والرجيم.
  • تنشيط جدران المعدة والأمعاء بشكل طبيعي وبفعالية عالية، حيث ينصح بتناوله المصابون بقرحة المعدة، ويحمي الأغشية المخاطية في الجهاز الهضمي من تأثيرات بعض الأدوية والعقاقير.
  • علاج العديد من المشاكل؛ مثل: عسر الهضم، والإمساك، وسرطان القولون، وتنظيف وتطهير الأمعاء من الفضلات والمواد الضارة.
  • محاربة التشنجات، والدوسنتاريا، والإسهال، وعلاج عسر البول، وإدراره، وينصح بعدم تناول التين الشوكي قبل وجبة الفطور، وشرب كمية كافية من الماء بعد تناوله.
  • مكافحة الشقوق الحرة التي تتيح الفرصة للإصابة بمرض السرطان، وذلك عن طريق شرب عصير التين الشوكي الذي يحتوي على كميات كبيرة من الفلافينويد المضادة للأكسدة.
  • علاج فعال لمرضى السكري وخاصة لمرضى النوع الثاني، لأن التين الشوكي يخفض مستوى السكر في الدم، حيث يحتوي على ألياف غذائية تحفز امتصاص الأنسجة لهرمون الإنسولين في الجسم.
  • تحسين جهاز المناعة والمخ والأعصاب، وإنتاج خلايا الدم البيضاء، وإنتاج الطاقة عن طريق حرق الجلوكوز بفضل عنصر النحاس، بالإضافة إلى الهيموجلوبين والكولاجين، ومرونة الجلد والأوعية الدموية، وإفراز هرمون الغدة الدرقية.
  • تقوية الأسنان والعظام والمفاصل، حيت يحتوي على الكالسيوم الذي يحمي الأسنان ويمنع تساقطها، ويحارب هشاشة وترقق العظام والمفاصل.
  • محاربة علامات الشيخوخة؛ كالتجاعيد في الوجه، وتقوية النظر والرؤية، والحد من الزهايمر والنسيان الحاد والخرف، وذلك لوجود مضادات الأكسدة التي تكافح الشقوق الحرة المسببة لذلك.