فوائد شرب مغلي الحلبة

31 أكتوبر، 2018

الحلبة

يشرب مغلي الحلبة لخصائصه الطبية القوية، واحتوائه على الكثير من الفيتامينات والمعادن؛ مثل: الحديد، والنحاس، والمغنيسيوم، والفوسفور، وفيتامين B6، كما تحتوي الأوراق والبذور على مضادات الميكروبات، ومضادات الأكسدة، ومضادات للالتهابات، إضافى إلى غناه بالمغذيات النباتية القوية، ويستفاد من الحلبة أيضا كمنكه للطعام، أو الحلويات.

إعداد مشروب الحلبة

المكونات

  • ملعقة صغيرة بذور حلبة.
  • كوب ماء.
  • ملعقة عسل.

طريقة التحضير

  • ننقي بذور الحلبة، ونخرج منها أية شوائب، أو أتربة، أو حجارة صغيرة.
  • نغسل الحلبة جيدا ثم نصفيها.
  • نغلي الماء في غلاية.
  • نضع مقدار ملعقة من الحلبة في كوب، ثم نضيف لها الماء المغلي، ونغطي الكوب.
  • ننقع الحلبة لمدة عشر دقائق تقريبا في الماء المغلي، ثم نحليها بالعسل، ونقدمها.

فوائد مغلي الحلبة

يقلل من ارتفاع السكر في الدم

يقلل مغلي الحلبة من ارتفاع ضغط الدم، ويسيطر على نسبة السكر؛ لأنه يحسن من تحمل الجسم للجلوكوز، ويخفض مستوى السكر في الدم، بالإضافة إلى احتوائه على الألياف التي تبطئ من امتصاص الكربوهيدرات، والسكريات.

يحفز من إدرار الحليب عند المرأة المرضع

نشرت دراسة أجريت في عام 2011م في مجلة الطب البديل والتكميلي بأن الحلبة تعزز من إنتاج الحليب، وتزيد من وزن الطفل، بالإضافة إلى أنها تحتوي على المغنيسيوم الذي يحسن من نوعية الحليب، ويخفف من مشاكل الولادة الشائعة؛ مثل: إنتفاخ البطن، وآلام الجسم.

يوازن مستوى الكولسترول في الدم ويخفضه

يحتوي مغلي الحلبة على كميات كبيرة من الألياف القابلة للذوبان، والتي تزيد من لزوجة الطعام المهضوم، مما يحول دون امتصاص الأحماض والكولسترول في الدم والصفراء.

يحسن من صحة القلب

يحتوي مغلي الحلبة على مضادات للأكسدة تعالج وتقي من الإصابة بأمراض القلب، وتحسن من صحة القلب بشكل عام؛ إذ تمنع تجلط الدم، وتخفض من ضغط الدم المرتفع، بالإضافة إلى أنها تقلل من خطر الإصابة بتصلب الشرايين بسبب تأثيرها القوي على تخفيض مستوى الدهون في الدم، وتحارب السمنة التي تعتبر من أكثر العوامل المسببة لأمراض القلب.

يعالج مغلي الحلبة الإمساك

يحتوي مغلي الحلبة على الألياف القابلة للذوبان، والتي تمتص الماء في الأمعاء، الأمر الذي يثير تقلصات الأمعاء ويساعد على تحريك البراز المتكتل فيها، كما أنه يخفف عسر الهضم، وآلام المعدة، ويهدئ التهاب المعدة والأمعاء من خلال تغليف بطانتيهما، ويعالج الحرقة والاسترجاع المريئي.

يحارب الإنفلونزا ونزلات البرد

يمتاز مغلي الحلبة بخصائصه المضادة للأكسدة، والتي تقاتل الفيروسات والبكتيريا المسببة للمرض، كما أن المادة الهلامية الموجودة فيه تخفف من حدة السعال، وألم التهاب الحلق، كما أنها تخفف الحمى.

يخفف من آلام الطمث

يحتوي مغلي الحلبة على مركبات تحد من الآلام والانزعاجات التي تسببها فترة الطمث، ويعالج أيضا الكثير من الأعراض المرافقة لسن اليأس؛ مثل: الهبات الساخنة، والاكتئاب، وتقلبات المزاج، كما يحتوي أيضا على نسبة عالية من الحديد الذي يزيد من إنتاج خلايا الدم الحمراء، والتي تعوض الجسم عن الدم المفقود.

يقلل من تساقط الشعر

يحتوي مغلي الحلبة على البروتين الضروري لنمو الشعر، وحمايته من التساقط، كما يساعد على إعادة بناء بصيلات الشعر.