فوائد ماء الزعتر

31 أكتوبر، 2018

ماء الزعتر

يعد ماء الزعتر نوعا من أنواع المطهرات الطبيعية، وذلك لاحتوائه على الثيمول، الذي يستعمل للجهاز التنفسي والجهاز الهضمي سواء داخليا أم خارجيا، بالإضافة إلى دوره الفعال في تطهير المعدة، إضافة إلى استعماله كمضاد للتعفن.

فوائد ماء الزعتر

هناك العديد من الفوائد التي يمكن الحصول عليها من استعمال ماء الزعتر ونذكر منها:

  • التخلص من الوزن الزائد، وذلك من خلال قدرته الفعالة في حرق الدهون المتراكمة في الجسم، وخاصة منطقة الكرش، دون اللجوء لاستعمال أي مواد كيماوية ضارة للجسم، فهو قادر على التخلص من كمية كبيرة من الوزن تصل لغاية عشرين كيلو بشكل تدريجي وذلك خلال مدة من الزمن تقدر بشهرين أو ثلاثة أشهر.
  • ضبط مستوى السكر في الدم والحفاظ على معدله الطبيعي، لذلك ينصح مرضى السكري بتناوله من أجل المحافظة على المعدل الطبيعي له.
  • تحسين الدورة الدموية عند الإنسان.
  • علاج فعال للمغص الحاد، بالإضافة إلى أنه يعتبر مدرا جيدا للبول.
  • التخلص من الديدان المتكونة داخل الأمعاء، أي أنه يعمل كمطهر للجهاز الهضمي.
  • التخلص من البلغم، لذلك يتم استعماله في حالات الإصابة بالربو والالتهابات الشعبية والنزلات البردية والسعال، بالإضافة إلى قدرته العالية على تخفيف الأوجاع وتهدئتها.
  • علاج الالتهابات التي تصيب اللثة وقرحة الفم، بالإضافة إلى التهاب الحنجرة، وذلك من خلال استعماله على شكل غرغرة والمداومة عليها.
  • تخفيض نسبة الكولسترول في الدم.
  • تنظيم معدل ضغط الدم، عند الأشخاص المصابين بمرض الضغط.
  • علاج مشكلة عسر الهضم، بالإضافة إلى قدرته على تخلص الجسم من الغازات التي تتكون في المعدة والأمعاء، ويمكن استعماله كفاتح للشهية عند الكثير من الأشخاص الذين يعانون من عدم القدرة على تناول الطعام بالكميات المناسبة لهم.
  • تخفيف الوزن من خلال تسريع الاستقلاب.
  • علاج التشنجات العصبية، وذلك من خلال منح عضلات الجسم الاسترخاء والراحة التي تحتاج لها هذه العضلات.
  • تقوية جهاز المناعة داخل الجسم، ويجعله أكثر قدرة لمقاومة العديد من الأمراض التي قد تصيبه، بالإضافة إلى منحه النشاط والحيوية التي تمكنه من القيام بكافة الأنشطة اليومية المتعلقة بحياته.

طريقة التحضير

يتميز ماء الزعتر بأنه من المواد الاقتصادية، ولذلك يجب تعبئة ربع الكوب من ماء الزعتر، وإضافة كمية من الماء أو أحد أنواع عصائر التفاح أو العسل لباقي الكوب، أما بالنسبة للأشخاص المصابين بمرض السكري يجب الابتعاد عن إضافة أي مادة تحتوي على نسبة عالية من السكر، لذلك ينصح بإضافة كمية من الماء.