ما هي فوائد الرمان للحامل

31 أكتوبر، 2018

فترة الحمل

يعتبر الحمل فترة مهمة في حياة المرأة، فمنذ اللحظة الأولى من معرفتها بخبر حملها، تبدأ بتحمل مسؤولية كبيرة في حماية نفسها وجنينها، وتوفير الراحة والغذاء الصحي لها ولجنينها، حيث يعتبر الغذاء الصحي من أهم العوامل التي تحسن صحة الأم وتأمن نموا سليما للجنين، ومن بين الأطعمة والأغذية الصحية المفيدة لها الرمان، حيث يحتوي على كمية كبيرة من العناصر الغذائية الضرورية للأم خلال فترة حملها، وسنتعرف في هذه المقالة على فوائد الرمان للحامل.

فوائد الرمان للحامل وللجنين

يتميز الرمان بكثرة فوائده للجنين وللأم خلال الحمل وذلك بسبب احتوائه على كميات كبيرة من الفيتامينات وحمض الفوليك، والحديد والكالسيوم، إضافة إلى الألياف، ومن هذه الفوائد ما يأتي:

  • محاربة الشقوق الحرة التي تتكون نتيجة الحمل، وذلك بسبب احتوائه على مواد مضادة للأكسدة، كما أنه يحمي الأم من الإصابة بالالتهابات والأورام، ويدعم عمل جهاز المناعة.
  • حماية الحامل من الإصابة بالإمساك الذي يعد من أكثر الأعراض المتعلقة بالحمل، حيث يحتوي الرمان على الألياف الغذائية بكثرة، فالحامل تحتاج إلى ما يعادل خمسة وعشرين غراما من الألياف يوميا، وتناول كأس واحد من الرمان يمد جسمها بأكثر من سبعة جرامات من الألياف، كما أن الأليف الموجودة في الرمان تحسن عملية هضم المعدة للطعام.
  • وقاية الحامل من الإصابة بالأنيميا، الناتجة عن الفقر الشديد في الدم، حيث يحتوي الرمان على كمية كبيرة من فيتامين C، والذي يسهل من عملية امتصاص الجسم للحديد، وخاصة في فترة الحمل، حيث إن نقصان كمية الحديد للحامل يزيد من خطر إنجاب مولود هزيل، أو إصابته ببعض المشكلات الصحية الأخرى.
  • الحفاظ على وزن الحامل خلال فترة الحمل، وحمايتها من الزيادة المفرطة، وذلك لأن الرمان يساهم في خفض السعرات الحرارية، حيث يحتوي الكأس الواحد منه على أقل من مئة وخمس وأربعين سعرة حرارية.
  • تزويد الحامل بالطاقة اللازمة لها، حيث يعد الرمان من المصادر الغنية بالطاقة، وذلك بسبب احتوائه على الكربوهيدرايت المفيدة للجسم.
  • حماية الحامل من خطر الإصابة بالنزيف بعد الولادة.
  • تقوية عظام الأم وجنينها.
  • تزويد الحامل بفيتامين (ك) الذي يساهم في تجلط الدم بشكل طبيعي.
  • شعور الحامل بالشبع الدائم، وعدم حاجتها للإكثار من تناول الطعام، بسبب الألياف الموجودة فيه.
  • حماية دماغ الجنين طوال فترة الحمل، وذلك من خلال وقاية أنسجة المخ من التلف.
  • وقاية الجنين من الإصابة بالعيوب الخَلقية بسبب احتوائه على كمية كبيرة من الفولات.