ما هي فوائد ماء الورد للبشرة الدهنية

1 نوفمبر، 2018

ماء الورد

ماء الورد سائل مصنوع من الماء وبتلات الورد عن طريق عملية التقطير. وقد استخدم ماء الورد منذ آلاف السنين خاصة في العصور الوسطى، ويعتقد أن أول من أنتجه هي إيران. ويستخدم ماء الورد في بعض الأحيان كبديل للعطور المصنوعة من المواد الكيميائية، ويستخدم في صناعة منتجات التجميل والأطعمة والمشروبات أيضا. ولماء الورد كثير من الفوائد الصحية، إذ يستخدم لعلاج بعض الأمراض، ويساعد على استرخاء الجهاز العصبي المركزي، كما أنه يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة القوية، ويمكن استخدامه -على الأغلب- بدون أي آثار جانبية. وسيتحدث المقال عن فوائد ماء الورد للبشرة الدهنية وكيفية استخدامه.

فوائد ماء الورد للبشرة الدهنية

يتم تحضير ماء الورد من خلال تقطير بتلات الورد التي ينتج عنها سائل عطري يحتوي على الزيت، ويمكن إضافة هذا الزيت إلى العديد من مستحضرات العناية بالبشرة لأن له العديد من الفوائد. ومن فوائد ماء الورد للبشرة الدهنية ما يأتي:

  • التخلص من مشاكل البشرة: إذ ينعم ماء الورد البشرة ويحد من احمرار الجلد سواء من تجمع الشعيرات الدموية أو البقع الجلدية بشكل عام، كما أنه يحتوي على خصائص تلطيف البشرة الجافة والمتهيجة، ويبرد حروق الشمس، كما يمكن استخدامه للهالات السوداء تحت العين.
  • تطهير الجلد لإزالة الأوساخ الزائدة والجلد الميت: وذلك لأنه يطهر المسام ويقلل من الزيوت في الجلد، كما أنه يساعد على تقليل الالتهابات المرتبطة بحب الشباب.
  • يعد منظفا طبيعيا للبشرة: إذ يساعد ماء الورد على تقليل الالتهابات في الجلد لأنه يعادل درجة الحموضة فيه، كما يقلل من التجاعيد.
  • ترطيب البشرة: إذ يستخدم ماء الورد لترطيب البشرة الدهنية أو الجافة.

طرق استخدام ماء الورد على البشرة الدهنية

يعد ماء الورد من المنتجات الطبيعية المنعشة للبشرة التي تعطيها بريقا، وذلك لأنه يحتوي على العديد من مضادات الأكسدة التي تساعد على تهدئة البشرة. وهناك العديد من الطرق التي يمكن من خلالها استخدام ماء الورد للحصول على بشرة جميلة، ومنها ما يأتي:

ماء الورد والجلسرين للتطهير

يعد ماء الورد مطهرا ومنظفا طبيعيا رائعا للوجه نظرا لخصائصه المضادة للبكتيريا، والطريقة هي:

  • المكونات:
    • ملعقتان من الجلسرين.
    • كوب من ماء الورد.
    • عشر قطرات من زيت الورد الأساسي.
  • طريقة التحضير:
    • مزج المكونات مع بعضها، وإفراغها في زجاجة فارغة، ووضعها في الثلاجة حتى استخدامها.
    • استخدام هذا المزيج على الوجه كل يوم.

ماء الورد لتهدئة الجلد

وتستخدم هذه الطريقة كمهدئ للجلد فهي تغلق المسامات. والطريقة هي:

  • المكونات:
    • كمية من ماء الورد.
    • علبة رش.
  • طريقة التحضير:
    • يوضع ماء الورد في علبة الرش أو الرذاذ، ثم يحفظ في الثلاجة.
    • توضع كمية منه على قطعة من القطن، ويوضع على الوجه.
    • تكرر هذه الطريقة كل صباح.

ماء الورد لعلاج حب الشباب

وطريقة استخدام ماء الورد لعلاج حب الشباب هي:

  • الطريقة الأولى: تستخدم هذه الطريقة لعلاج حب الشباب ومنع حدوثه من خلال خلط ماء الورد مع خشب الصندل، والطريقة هي:
    • المكونات:
      • مقدار من الماء.
      • ضعف كمية الماء من مسحوق خشب الصندل.
    • طريقة التحضير:
      • تخلط المكونات مع بعضها.
      • يوضع المزيج على الوجه، ويترك حتى يجف تماما، ثم يشطف الوجه بالماء جيدا.
  • الطريقة الثانية: تقلل هذه الطريقة من كمية الزيوت في الجلد كما تقتل البكتيريا. والطريقة هي:
    • المكونات: كمية متساوية من الماء وعصير الليمون.
    • طريقة التحضير:
      • خلط عصير الليمون مع الماء، ووضع المزيج على الوجه.
      • ترك الخليط مدة عشر دقائق، ثم شطف الوجه جيدا بالماء.

خلطة ماء الورد مع العسل

تعمل هذه الخلطة على قتل البكتيريا وعلاج حب الشباب للحصول على بشرة ناعمة ورطبة، والطريقة هي:

  • المكونات:
    • القليل من العسل.
    • القليل من ماء الورد.
    • القليل من الخيار.
  • طريقة الاستخدام:
    • تخلط كميات متساوية من العسل وماء الورد وعصير الخيار.
    • توضع على الوجه وتترك خمس عشرة دقيقة إلى عشرين دقيقة.
    • يغسل الوجه بعدها بالماء.

فوائد ماء الورد للجسم

هنالك فوائد عديدة لماء الورد للجسم، ومنها:

  • تهدئة الجلد المتهيج: إذ يساعد ماء الورد على تهدئة الجلد المتهيج، فهو يحتوي على خصائص قوية مضادة للالتهابات تساعد على علاج أمراض متعددة داخلية وخارجية، كما يساعد أيضا على تهدئة الإكزيما.
  • علاج التهاب الحلق: فقد استخدم ماء الورد شعبيا من أجل تخفيف التهاب الحلق، وهناك أدلة قوية تدعم قدرته على ذلك.
  • التقليل من احمرار الجلد: حيث إن ماء الورد يحسن من لون البشرة ويقلل من احمرارها، و تساعد الخصائص المضادة للبكتيريا الموجودة فيه على تقليل حب الشباب.
  • معالجة العدوى ومنعها: وذلك نظرا لخصائصه المطهرة القوية. ولهذا السبب تتم إضافة ماء الورد إلى العديد من العلاجات الطبيعية والطبية، كما يستخدم كقطرة لعلاج التهاب ملتحمة العين.
  • المساعدة على حماية الخلايا من التلف: إذ يحتوي ماء الورد على مضادات أكسدة قوية فيوفر حماية قوية للخلايا.
  • المساعدة على تسريع شفاء الجروح والندوب والحروق: وذلك بسبب خصائصه المضادة للبكتيريا وخصائصه المطهرة.
  • تحسين المزاج: وذلك لأن له خصائص مضادة للاكتئاب ومضادة للقلق، فقد وجدت بعض الدراسات أن مستخلص أوراق الورد يمكن أن يريح الجهاز العصبي المركزي.
  • التخفيف من الصداع: حيث يمكن لبخار ماء الورد أن يهدئ الصداع.
  • مكافحة الشيخوخة: فهو يقلل من التجاعيد، بالإضافة إلى أنه يقلل من تهيج البشرة.
  • المساعدة على الحد من اضطرابات الجهاز الهضمي: فوفقا لبعض الدراسات وجد أن ماء الورد يمكن أن يؤثر بشكل إيجابي على الهضم، ويحسن إفراز المادة الصفراء التي تساعد على تسهيل الهضم.

المراجع